قصة ام جميل زوجة ابي لهب , قصه ممتعه تعالو اعرفوا تفاصيلها

ام رائع كانت زوجه ابي لهب عم الرسول و كانوا اشد ايذاء للرسول و المسلمين حتى انزل الله سورة فالقرآن عنهم من شده ايذائهم له.

امرأه ابي لهب ام رائع كان اسمها اروي فتاة حرب و كانت اخت ابو سفيان و زوجة

عم الرسول عليه الصلاة و السلام و بالإضافه لهذا الأمر كانت تسكن جانبه  الرسول عليه الصلاة و السلام

كان بيتها مجاورة لبيت الرسول.

 


بالإضافه للقرابه و الجيره كان و لداها عتبه و عتيبة

كانا زوجين لابنتى الرسول عليه الصلاة و السلام رقيه و أم كلثوم و بالتالي هنالك علاقه تربطهم

ونسب و مجاوره بينها و بين الرسول و هذا كان ظلمها للرسول اعظم و أكثر شده من ظلم البعيد.

استطاع الحقد و الحسد من هذي السيده كانت ام رائع تعمل على الكيد المستمر لرسول

الله تعالى و تعمل على تحريض زوجها و تكيد له العديد من الحيل ضد الرسول عليه الصلاة

والسلام و وصفها القرآن الكريم بحماله الحطب لأنها كانت دائما تعمل على شحن زوجها

ضد الرسول و المساهمة على ايذائه.

 


استمرت بالحقد و الكراهيه حتي جعلت ابي لهب يكره

ابن اخية و كان شعارها بحملتها هذي هو انها قالت مذمما ابينا و دينة قلينا و أمرة عصينا

وتقصد بمذمما محمد صلى الله عليه و سلم.

 


كانت تعمل على ترقب الرسول بالطريق

التنمر عليه و تصفة بالفقر كما كانت تعمل على حمل العديد من الأشواك و وضعها امام بيت =الرسول

وفى طريقه.

 


اخذت تحرض و لديها و قالت لهما ان يقوما بتطليق فتيات الرسول عليه الصلاة

والسلام و إلا تغضب عليهم و لا تعرفهم و بالفعل حدث ما قالتة و تم الطلاق.

عتبه ابنها عندما سمع كلامها ذهب للرسول فقال له انا كافر بالنجم اذا هوي و بصق امام

الرسول عليه الصلاة و السلام و طلق ابنتة و ذهب دعا عليه الرسول صلى الله عليه و سلم قائلا

” اللهم سلط عليه كلبا من كلابك“.

 


بالفعل عندما خرج ابو لهب مع و الدة الى الشام فتجارة

وأشرف عليهم راهب و قالهم هذي الأرض تحتوى على العديد من السباع خاف عليه

والدة من دعوه الرسول استغاث بمجموعة من الأشخاص لحماية ابنة استطاعوا

دائره حولة و جاء السبع و هم نيام يشتم كل النائمين و عندما شم عتبه قام بضربة فقتله.

وفاه ام رائع زوجه ابو لهب و فاه ام رائع كانت من جنس الذي قامت بفعلة فحياتها

حيث انها كانت تقوم بعمل تجميع للحسك و هو عبارة عن ثمره فيها عده اشواك و هذا لتقوم

باستعمالها  لتؤذى الرسول عليه الصلاة و السلام و تعلقها فرقبتها.

 


خلال تعليقها للحسك

قام بالالتفاف على رقبتها و قتلها و ذلك من انتقام الله عز و جل منها و سوء خاتمتها

التى ستبعث عليها.

 


اما عن زوجها ابو لهب كانت نهايتة لا تقل سوءا عنها حيث اصابه

الطاعون و أصبحت شمة كريهه جدا جدا و ما ت و تعن و لم يتمكن اي شخص من ان

يقترب منه على الإطلاق و أصبحوا يلقون عليه العديد من الحجاره عن بعد.

 

قصص ام رائع زوجه ابي لهب



قصة ام جميل زوجة ابي لهب , قصه ممتعه تعالو اعرفوا تفاصيلها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.