11:43 صباحًا الإثنين 20 مايو، 2019


ولد يوم وفاة ابي حنيفة , السيرة الذاتية لابي حنيفة النعمان

 

صور ولد يوم وفاة ابي حنيفة , السيرة الذاتية لابي حنيفة النعمان

ابو حنيفة النعمان بن ثابت الكوفى 80-150ة / 699-767م فقية و عالم مسلم،

 

و اول الائمة الاربعة عند اهل السنة و الجماعة ،

 

 

و صاحب المذهب الحنفى في الفقة الاسلامي.

 

اشتهر بعلمة الغزير و اخلاقة الحسنة ،

 

 

حتى قال فيه الامام الشافعي: «من اراد ان يتبحر في الفقة فهو عيال على ابي حنيفة »،

 

و يعد ابو حنيفة من التابعين،

 

فقد لقى عددا من الصحابة منهم انس بن ما لك،

 

و كان معروفا بالورع و كثرة العبادة و الوقار و الاخلاص و قوة الشخصية .

 

 

كان ابو حنيفة يعتمد في فقهة على ستة مصادر هي: القران الكريم،

 

و السنة النبوية ،

 

 

و الاجماع،

 

و القياس،

 

و الاستحسان،

 

و العرف و العادة .

 


ولد ابو حنيفة بالكوفة و نشا فيها،

 

و قد كانت الكوفة احدي مدن العراق العظيمة ،

 

 

ينتشر فيها العلماء اصحاب المذاهب و الديانات المختلفة ،

 

 

و قد نشا ابو حنيفة في هذه البيئة الغنية بالعلم و العلماء،

 

فابتدا منذ الصبا يجادل مع المجادلين،

 

و لكنة كان منصرفا الى مهنة التجارة ،

 

 

فابوة و جدة كانا تاجرين،

 

ثم انصرف الى طلب العلم،

 

و صار يختلف الى حلقات العلماء،

 

و اتجة الى دراسة الفقة بعد ان استعرض العلوم المعروفة في ذلك العصر،

 

و لزم شيخة حماد بن ابي سليمان يتعلم منه الفقة حتى ما ت حماد سنة 120ه،

 

فتولي ابو حنيفة رئاسة حلقة شيخة حماد بمسجد الكوفة ،

 

 

و اخذ يدارس تلاميذة ما يعرض له من فتاوى،

 

حتى وضع تلك الطريقة الفقهية التي اشتق منها المذهب الحنفي.
وقعت بالامام ابي حنيفة محنتان،

 

المحنة الاولي في عصر الدولة الاموية ،

 

 

و سببها انه و قف مع ثورة الامام زيد بن علي،

 

و رفض ان يعمل عند و الى الكوفة يزيد بن عمر بن هبيرة ،

 

 

فحبسة الوالى و ضربه،

 

و انتهت المحنة بهروبة الى مكة عام 130ه،

 

و ظل مقيما بها حتى صارت الخلافة للعباسيين،

 

فقدم الكوفة في زمن الخليفة العباسى ابي جعفر المنصور.

 

اما المحنة الثانية فكانت في عصر الدولة العباسية ،

 

 

و سببها انه و قف مع ثورة الامام محمد النفس الزكية ،

 

 

و كان يجهر بمخالفة المنصور في غاياتة عندما يستفتيه،

 

و عندما دعاة ابو جعفر المنصور ليتولي القضاء امتنع،

 

فطلب منه ان يكون قاضى القضاة فامتنع،

 

فحبسة الى ان توفى في بغداد سنة 150ه،

 

و دفن في مقبرة الخيزران في بغداد،

 

و بنى بجوار قبرة جامع الامام الاعظم عام 375ه.

475 views

ولد يوم وفاة ابي حنيفة , السيرة الذاتية لابي حنيفة النعمان