7:55 صباحًا الأحد 21 أبريل، 2019

قصص زنا , قصص اتعاظية عن الزنا

 

صوره قصص زنا , قصص اتعاظية عن الزنا

زنا المحارم،

 

كلمة ينفر منها الجميع،

 

و تصيبنا بالصدمة عند سماعها،

 

و نبادر على الفور قائلين: «نحن مجتمع محافظ لا توجد به تلك الظواهر»،

 

محاولين انكار التهمة عن المجتمع و انفسنا،

 

و دفن رؤوسنا في الرمال كالعادة ،

 

 

فقد اعتدنا اخفاء ما يتعلق بالجنس خوفا من و صمة العار،

 

و الاتهام بسوء الخلق.

 

لكن الحديث عن تلك القضية بات ضرورة بعد تكرار و قائع ارتكابها امام المحاكم و النيابات و اقسام الشرطة ،

 

 

بسبب كونها اعتداءات جنسية تحدث في محيط الاسرة الواحدة ،

 

 

حتى بدا الموضوع يتعقد و ياخذ بعدا اخطر يتعلق بانماط التربية و التاثيرات المستقبلية على الاسرة ،

 

 

و الذي ينذر بوجود كارثة حقيقية تلقي بظلالها على المجتمع،

 

و التي لابد من الوقوف عليها،

 

و بحث اسبابها،

 

و كيفية علاجها.

 

«دينا» فتاة العشوائيات تنام مع و الد زوجها..

 

و الزوج: نادم على عدم قتلها قبلت على نفسها ان تعاشر و الد زوجها العجوز بعد زواجها الذي استمر 3 اعوام،

 

ليقف الزوج بدعوي الزنا التي اقامها ضد زوجتة و هو في حالة ذهول اصاب المحكمة بالشفقة عليه.

 

و قال «بلال» خلال التحقيق في الواقعة التي قدم بلاغا بها منذ اكثر من 12 شهرا: «تزوجتها و هي فتاة فقيرة ،

 

 

رغم اعتراض عائلتي عليها بسبب فقرها و كونها من قاطني احدي المناطق العشوائية بالجيزة ».

 

و اكمل الزوج: «للاسف و الدي رجل عجوز تزوج بعد و فاة و الدتي بامراتين و لم يراع سنة و لا وضع اخوتى،

 

و كان يقوم بعلاقات كثيرة ،

 

 

و بسبب اخلاقة جعل كل اسرتي يتخلون عن الحديث معنا،

 

لذا كنت احاول بقدر المستطاع ان انعزل بزوجتي عنه،

 

لكنة لم يتركنا في حالنا و حاول ان ياتي كثيرا الى منزلنا،

 

و بالرغم من محاولتي منع زوجتي من الاختلاط به فانها قامت بالتقرب منه ظنا منها انها ستظفر ببعض الاموال منه».

 

و تابع: «خانتي زوجتي معه،

 

و جعلاني عبرة لمن لا يعتبر،

 

فلم اجد الا الانتقام لشرفي بعد فشلي في محاولة قتلهما بابلاغ الشرطة و اقامة دعوي زنا ضد زوجتي بعد ضبطها متلبسة تمارس العلاقة الحميمية مع ابى».

 

«جلال» يقيم دعوي زنا ضد زوجتة و اخية بعد اكتشاف خيانتهما بامبابة قال «جلال»: «اكتشفت خيانة مراتي مع اخويا بعد 4 سنوات جواز،

 

و تابع «جلال» في دعوي الزنا التي اقامها ضد زوجتة «نادية » و اخية «محمود»: «تزوجتها بعد قصة حب عنيفة ،

 

 

حسدها الكل على حبي لها،

 

و ما كنت افعلة من اجلها،

 

فانا لم اقصر في حقها مطلقا و لكنها جاءت الى بيتنا و معها الخراب،

 

حتى شقيقي من دمي و لحمي باعني من اجل الوقوع في حبها و ارضائها».

 

و اكمل بدعواة التي حملت رقم 1677 لسنة 2019 بامبابة «بعد الزواج كانت تتعامل معي بسلوك مشين،

 

و عندما احدثها تفتعل مشكلة معي و تهددني بترك المنزل،

 

لكني صبرت بسبب ابني الصغير،

 

و رايت بعيني تلامسهما معا بصورة منفرة ،

 

 

و قمت بالحديث مع اخي و طلبت منه الا يزورنا،

 

و قطعت علاقتي به،

 

لكن الفاجرة كانت تملك من البجاحة ما لا يملكة بشر،

 

و دعتة في غيابي اكثر من مرة ».

 

و تابع: «جئت لادخل عليهما لاجدهما يتمتعان سويا بما حرمة الله دون اي احساس بالذنب،

 

و عندما و اجهتهما اعتديا على،

 

فابلغت الشرطة ،

 

 

و علمت بالتحقيقات انهما كانا على علاقة منذ فترة كبيرة ،

 

 

و قمت بالذهاب الى معمل التحليل لاعرف ان كان ابني علاء هو فعلا من دمي ام انه ابن حرام».

 

كريم: دخلت لاجد زوجتي بين احضان ابي على سريري فلم اشعر الا بدمائهما في يدي قال «كريم»: «تزوجنا و عشنا مع ابي في منزله،

 

فانا ابنة الوحيد،

 

و امي متوفاة ،

 

 

و كان شرطة لكي نتزوج ان نقيم معه»،

 

و تابع في حالة من الانهيار قائلا: «علاقتهما في البداية كانت ابوية ،

 

 

لم اشعر في يوم بالخوف منه على زوجتى،

 

كانا يقضيان معا اكثر مما اقضي معهما بحكم عملى،

 

فانا اعمل صباحا،

 

و اذهب لعمل اخر مساء،

 

و مدة جلوسي بالمنزل لا تتعدي 4 ساعات».

 

و اكمل: «لم اكن اعلم ان القصة تحمل بعدا اخر،

 

و انهما ينتهزان فرصة غيابي عن المنزل و يفعلان افعالا شيطانية بعيدة عن الشرع و الدين»،

 

و «رايتة مرة يضع يدية عليها بصورة جعلتني انفر من ابى،

 

و اصبحت لا اطيق كلامة معها،

 

و بدات البحث عن شقة ».

 

و عن يوم الحادث قال «كريم» في اضطراب شديد و صوت تملؤة الحسرة «رجعت المنزل في غير موعدى،

 

و عندما دخلت الشقة سمعت اصواتا غريبة حطمت قلبي من هول ما سمعت،

 

و حدثت نفسي لحظات لعلني لا اسمع جيدا،

 

اوان ما اسمعة من تملك الشيطان و الشك منى،

 

و دفعت باب غرفة النوم و انا ادعو الله ان يخيب ظني و يكذب سمعى،

 

لكنني رايتهما معا عاريين في سريري يمارسان علاقة شيطانية فانهرت من هول ما رايت،

 

و جريت على المطبخ و احضرت السكين و قطعت جسدهما معا،

 

و قتلتهما لانتقم لشرفى،

 

و لم يفرق معي انه ابى،

 

فهو خاننى،

 

و قبل على نفسة ان يحل محلى،

 

لكن المحكمة كانت ارحم من الكل على و قدرت حالتي و اخذت براءة بعد ان قضيت فترة سنة و شهرين خلف القضبان،

 

مدة المحاكمة ».

 

«هالة » تقيم دعوي زنا ضد زوجها بعد و قوعة في الرذيلة مع اختة الكبري بمصر الجديدة و قفت «هالة » بعد ان تعرضت للخيانة الزوجية من قبل زوجها لا تجد الكلمات التي تقولها للمسؤولين عن التحقيق،

 

فالخيانة في هذه المرة لست مع امراة غريبة كعادة زوجها،

 

لكنها مع اختة من لحمة و دمه.

 

و قالت «هالة .

 

 

خ» في دعوي الزنا التي اقامتها ضد زوجها «ماهر.

 

م» و التي حملت رقم 71687 لسنة 2019 بمدينة نصر: «تزوجنا منذ اكثر من سنة و نصف و انا اتحمل ما يقوم به زوجي من علاقات غير شرعية بفتيات ليل،

 

خصوصا انني رزقت بحمل بعد زواجى،

 

فلا يوجد سبيل لي للطلاق بسبب اهلي و طفلي الصغير،

 

و بعد فترة من الزواج ظهرت اختة رباب في حياتى،

 

و كانت عقابا سماويا بالنسبة لي فهي صاحبة الكلمة الاولي و الاخيرة في منزلى».

 

و اكملت: «لم اكن اظن يوما انها و زوجي يقومان بعلاقة غير شرعية سويا.

 

و استطردت «هالة »: «ما جعلني اقلق حيال علاقتهما تحررهما الزائد عن العرف و العادات و التقاليد،

 

فانا لم ار في حياتي اخا يقبل شقيقتة بفمها،

 

و لم ار امراة عاقلة تربت بشكل محترم تجلس بملابس شفافة امام اخيها،

 

و مع مرور الوقت و ترصدت لهما حتى رايتهما يفعلان الجريمة النكراء،

 

زنا المحارم،

 

في منزلى،

 

و ابلغت الشرطة فانا من تحملت مع ذلك الزوج،

 

لكنني لم استطع الصمت على خيانتة مع اخته.

صوره قصص زنا , قصص اتعاظية عن الزنا

 

 

  • قصص حقيقيه عن زنا المحارم
  • قصص زنا
  • قصص زنا محارم
  • حكايات زنا المحارم
  • قصص زنا المحارم
  • قصص دينيه حقيقيه
  • قراءة فى قصص زنا محارم
  • زناالمحارم
  • قصص الوقوع في الرذيلة
  • احلي زنا محارم
1٬180 views

قصص زنا , قصص اتعاظية عن الزنا